مصائب فريق شباب قصبة تادلة لاتأتي فرادى.

 

الأسود.

يعيش فريق شباب قصبة تادلة المهدد بالنزول ،سلسلة من المشاكل التي قد تفقده كل أمل في النجاة من مصاحبة فريق النادي القنيطري إلى  القسم الثاني. فبعد توقيف مدرب الفريق عبد الرزاق خيري من طرف لجنة الأخلاقيات والروح الرياضية التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم بعدما لم يستطع عبد الرزاق خيري ما يثبت به ،إتهاماته التي شككت في نزاهة البطولة الإحترافية.

وإذا كان توقيف المدرب خيري يتطلب من مكونات الفريق العمل على ،ضبط الإيقاع على هذا القرار،يدخل اللاعبون في إحتجاج ،ومقاطعة للتداريب،بسبب عدم صرف  مكافأة الإنتصار على فريق نهضة بركان،وفريق الجيش الملكي.

 وذهب لاعبو فريق شباب قصبة تادلة بعيدا عندما أعلنوا عن قرارهم القاضي بعدم التنقل إلى مدينة الجديدة ،لمواجهة فريق الدفاع الحسني الجديدي برسم الدورة ماقبل الأخيرة التي ستجرى يوم غد الأحد.

  ومقابل جو الإحتجاجات ،والعقوبات التي يعرفها فريق شباب قصبة تادلة،قررفريق الدفاع الحسني الجديدي فتح أبواب ملعب العبدي بالمجان امام  محبيه  خلال المباراة التي ستجمعه يوم غد بفريق شباب الدفاع الحسني الجديدي ،من أجل ضمان مساندة  قوية  تقربه من دور الوصافة التي تخول له المشاركة في كأس عصبة الأبطال.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.