سلة ” الكوديم ” تعقد اجتماعا استثنائيا وترفع قضيتها مع الجامعة للمحكمة الدولية

الأسود : رشيد الزبوري

 
عقد المكتب المسير للنادي المكناسي فرع كرة السلة أمس الخميس فاتح يونيو 2017 اجتماعا طارئا ، خصص للنظر في إقصاء سيدات النادي الرياضي المكناسي من لعب الدور النصف النهائي للبطولة الوطنية في كرة السلة للقسم الممتاز يرسم الموسم الرياضي الحالي الذي ستحتضنه غدا قاعة الزرقطوني بمراكش .

ورفع المكتب المسير للنادي رسائل استنكارية لوزارة الشباب والرياضة واللجنة الوطنية الاولمبية والاتحاد الدولي لكرة السلة . كما رفع ملف إقصائه للمحكمة الرياضية الدولية للبث فيه ، بعد أن تبين لمكتب الفريق أن الفصل 47 من قانون تنظيم للمنافسات الرياضية تم تأويله من طرف الجامعة ومن خلاه استهداف النادي المكتاسي وحرمانه من حقه في التأهيل .

 و تقول رسالة فريق النادي المكناسي الذي تم  نشرها على موقع الفريق بأن المكتب تداول  نص الرسالة الواردة من لجنة المنافسات الرياضية التابعة للمكتب المديري للجامعة الملكية المغربية لكرة السلة والتي جاءت كرد على مطالبة المكتب المسير للنادي الرياضي المكتاسي بأحقية فريقه للسيدات في التأهل المستحق لنصف النهاية طبقا للقوانين المنظمة للمنافسات الرياضية ، وقد توصل النادي بمراسلة الجامعة في وقت متأخر من ليلة الخميس ( الساعة الثالثة صباحا ليوم 2 يونيو 2017) لسد الطريق أمامه وعدم تمكينه ن فرصة الدفاع عن حقه المشروع والذي انتزع منه عمدا ، كما أن صدور ترتيب المجموعة اﻷولى بدون تأهيل للمقابلات مباشرة بعد نهاية مقابلة شباب الربف الحسيمي ونادي الفلاحة القنيطري التي أجريت بمدينة الحسيمة يوم اﻷحد 28 ماي 2017 وإعلان هذا الترتيب فوريا في الموقع الرسمي للجامعة ، بنم على النية المبيتة للإقصاء الذي طال هذا النادي العريق.
 
و ذكر ت رسالة النادي المكناسي أنه أمام هذه النازلة يتبين بالملموس اﻷوضاع التي أصبحت تتصرف بها اﻷجهزة الرسمية للجامعة والتي تعتمد المزاجية والزبونية والمحسوبية على التطبيق الفعلي للقوانين وإيجاد الفتاوى والمخارج لكل الحالات بطرق ملتوية وغير واضحة غايتها إقصاء البعض واحتواء البعض اﻵخر.

وكان موقع الأسود سباقا لنشر هذه القضية في وقت سابق ، بعد الاجتماع الاول لفريق النادي المكناسي على بعد 3 أيام من نصف نهاية البطولة الوطنية الذي ناقش الترتيب العام الذي أصدرته اللجنة الفدرالية للبرمجة الذي أهل فريق الفلاحة القنيطري عوض فريق النادي المكناسي الذين احتلا معا الرتبة الثانية والذي سبق للفريق القنيطري، أن انهزم في إحدى مقابلات البطولة الوطنية بخطأ تقني بإدخاله لاعبة غير مؤهلة وخسارته باعتراض.

ويذكر أنه طبقا للفصل 47 من القوانين العامة للجامعة والمصادق عليه من طرف الاتحاد الدولي ، ينص أنه في حالة تساوي فريقين في النقط وفي حالة خسارة فريق ما باعتراض يقصى من التأهل .

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.