بطولة إفريقيا لألعاب القوى  شبان بمشاركة المغرب تنطلق غدا الخميس

 

 

الأسود : رشيد الزبوري

تنطلق يوم الخميس بمدينة تلمسان الجزائرية ، منافسات البطولة الإفريقية لألعاب القوى شبان وشابات بمشاركة 22 عداء وعداءة من الشباب الواعد لأم الألعاب ببلادنا والتي تستمر إلى غاية يوم الأحد 2 يوليوز 2017.

ويشارك المغرب في هذه التظاهرة في 14 سباقا ويتعلق الأمر ب 110 متر حواجز ، 400 متر مستوية ، 400 متر حواجز ، 800 متر مستوية ، 1500 متر ، 5000 متر ، 3000 متر موانع ، الوثب الطولي ، الوثب الثلاثي ، الوثب العلوي ، رمي القرص ، رمي الجلة ، رمي المطرقة و سباق المشي .

وسيعرف اليوم الأول من بطولة إفريقيا شبان وشابات ، إجراء ثلاث نهايات في 3000 متر موانع بمشاركة عبد الكريم بنزهرة و نهاية الوثب الطولي بمشاركة كل من محسن خويا ، سفيان زكور و عبد الواحد بوهيلة وسباق المشي بمشاركة أيوب زروال .

وتضم الرسمية بالإضافة إلى أسماء العدائين الواردة أسمائهم في منافسات اليوم الأول ، كلا من أيمن بوريكة في 110 أمتار حواجز، أنور العوفي في 400 متر، إسماعيل منياني وأسامة حامي في 400 متر حواجز، أشرف المالكي في 800 متر، هشام أكنكام في 1500 متر، محسن أوطلحة في 3000 متر موانع، سفسان زكور في الوثب الثلاثي، محمد شاشي في رمي الجلة ورمي القرص، وليد عرابة في رمي المطرقة، أيوب زروال في المشي، سارة الهاشيمي في 400 متر حواجز، خديجة بنقاسم في 800 متر، إيمان البوهالي في 1500 متر، مريم اللوك وزينب أجيلال في الوثب الطولي، مريم اللوك في الوثب الثلاثي، سميرة عدي في رمي المطرقة، سكينة بوعود في المشي و فاطمة الزهراء العلوي في الوثب العالي.

وكان المغرب قد حاز على المرتبة الثامنة في منافسات البطولة الإفريقية لألعاب القوى الأخيرة ، التي جرت فعاليتها سنة 2015  بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، على خمس ميداليات بواسطة العداء محسن خوا بالفوز بالميدالية الذهبية في مسابقة الوثب الطولي، بعد تحقيقه لقفزة قدرها سبعة أمتار و 45 سنتيمترا و العداءة نهاد كليلو المرتبة الثانية، مانحة المغرب ميدالية فضية، بتحقيقها (2.20م) في مسابقة القفز بالزانة و عبد الله حسار، الفائز بالميدالية البرونزية في مسابقة رمي المطرقة، بعد تحقيقه  مسافة (67.64م) ونحاسية العداءة غزلان سيبا في مسابقة الوثب العالي، التي اكتفت بالمرتبة الثالثة، مانحة المغرب ميدالية نحاسية فقط ، بعد تجاوزها لعلو 1.75م في آخر محاولة لها و أخيرا الميدالية النحاسية للعداء مروان عيساوي، بتحقيقه لمسافة (15.30م).

وإن كانت دورة أديس أبابا أقل تتويجا ، فإن دورة الكامرون سنة 2003 كانت الافضل ب  17 ميدالية منها 7 ذهبيات ودورة بوركينافاسو سنة 2007 ب 11 ميدالية من بينها 3 ذهبيات و5 فضيات و3 برونزيات .

 

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.