التعادل ينصف الأبطال المغاربة و نظرائهم التايلانديين في كأس الصداقة للمواي طاي


الأسود : رشيد الزبوري

احتضنت القاعة المغطاة 11 يناير بفاس ، مساء أمس الجمعة ، النسخة الخامسة لكأس الصداقة المغربية التايلاندية في رياضة المواي طاي والتي جمعت ثلاث أبطال مغاربة مع نظرائهم التايلاندين وذلك من تنظيم الجامعة الملكية المغربية لرياضات الكيك بوكسينغ ، المواي طاي، الصافات والرياضات المماثلة بشراكة مع سفارة مملكة التايلاند بالرباط وبتعاون مع عصبة سايس تافيلالت والتي عرفت حضور كل من سفراء مملكة التايلاند ، إندونيسيا ، الهند ، ماليزيا والملحق الثقافي لسفارة الجمهورية الشعبية الصينية وممثل اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية محمد بلماحي و عبد الكريم الهلالي رئيس الجامعة الملكية المغربية لرياضات الكيك بوكسينغ والرئيس المؤسس لها السيد إدريس الهلالي و نائب رئيس الجامعة السيد عبد الإله البوزيدي.


وقد تميزت كأس الصداقة المغربية التايلاندية هذه بإجراء ثلاث مباريات رسمية برسم هذه النسخة الخامسة دارت الأولى منها في وزن أقل من 70 كلغ بين البطل المغربي كريم العداري ومنافسه التايلاندي Parinwirat Kankrai حيث انتهت بالتعادل بينهما ، في حين تمكن البطل المغربي عصام بوكدير من حسم النزال الثاني الذي خاضه برسم وزن أقل من 54 كلغ بتفوق واضح على خصمه التايلاندي Atchariayacom Kuamala ، بينما لم يتمكن البطل المغربي محمد البوخاري من الفوز بمباراته التي خاضها ضمن فئة وزن أقل من 67 كلغ أمام البطل التايلاندي Fahmongkon Leangpraser حيث انهزم أمامه بالنقط .


ويذكر أيضا أن هذه التظاهرة الدولية عرفت عند انطلاقتها إجراء العديد من المباريات الأخرى التي جمعت أبطالا وبطلات ينتمون لعصبة سايس تافيلالت ، هذه العصبة التي يرأسها السيد أحمد الياقوتي استطاعت إنجاح هذا الحدث الدولي .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.