الوداد الرياضي يتأهل إلى دور الربع.


الأسود.عبد المجيد النبسي.

أمام 65 ألف من عشاق القلعة الحمراء،قاد المدرب الحسين عموتة فريق الوداد الرياضي إلى ربع النهاية،بعد إنتصاره بهدف واحد مقابل لاشيء على فريق زاناكو الزامبي في المباراة التي إحتضنها المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء.

 وتمكن المدرب الحسين عموتة ،من تجاوز الغيابات الكثيرة والوازنة التي عرفها فريق الوداد الرياضي بعد أن رفض اللاعبون الأجانب مواصلة المسير مع فريق أعطاهم الكثير.وهكذا تبخر جيبور،ورفض مرتضى فال،وفابريس أونداما الإستمرار.

 الغيابات وإن كانت واضحة ،فإن من عول عليهم فريق الوداد من اللاعبين ،كانوا في مستوى المسؤولية بالرغم من الأخطاء التي إرتكبها الدفاع خاصة من جهة اللاعب الشاب “كادارين”


كما أن وسط الميدان، ، ساعد بفعل تباطؤ لاعبيه وتباعدهم عن بعضهم البعض في أكثر من مناسبة من فسح مسافات واسعة للاعبي فريق “زاناكو” من المرور وبقوة عددية كبيرة، وبسرعة فائقة ،وهو ماهدد في أكثر من مرة مرمى الحارس “العروبي” الذي كان يقظا،وحاضر البديهة،إضافة إلى وقوف الحظ إلى جانبه في مناسبتين.

وإضافة إلى وسط الميدان والدفاع،بالغ كل من “بنشرقي” و”إسماعيل حداد” و”أوناجم “في اللعب الفردي، والأناني وهو ماضيع على فريق الوداد الرياضي العديد من الفرص برعونة وهو ما لن يصمت عنه المدرب الحسين عموتة ،المعروف بصرامته ضد هذا النوع من اللعب الذي لايخدم مصالح الفريق الأحمر .

وكان لابد أن ينتظر جمهور القلعة الحمراء،إلى حدود الدقيقة 59 ، حيث طرد الحكم المدافع “طونكا”،بعد حصده لإنذارين،وهو الطرد الذي خلخل شيئا ما دفاع زاناكو،ومكن اللاعب بنشرقي من تسجيل هدف التأهيل إلى الربع في الدقيقة 69 ،بعد أن ضيع بأنانيته المبالغ فيها فرصة تمرير الكرة لزميله أعراب الذي كان وجها لوجه أمام الشباك الفارغة،لكن لحسن الحظ تعود الكرة إلى بنشرقي بعد إزدحام أمام مرمى حارس زاناكو،وليودعها بنشرقي الشباك وليهدي جمهور الوداد الرياضي ولفريقه هدفا ،مكن الفريق من إحتلال المرتبة الأولى في المجموعة الرابعة، برصيد 12 ،وليتأهل صحبة فريق الأهلي المصري الذي إحتل المرتبة الثانية برصيد11 نقطة


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.