الفتح الرياضي يودع البطولة العربية من دور النصف.

الأسود.عبد المجيد النبسي.

توقف مسار فريق الفتح الرياضي في البطولة العربية للأندية المقامة بمصر ،وذلك بعد الهزيمة أمام الغريم التاريخي للكرة المغربية،الكرة التونسية ممثلة بفريق الترجي التونسي.

وأنهى فريق الفتح الرياضي الشوط الأول منتصرا بهدف واحد كان من توقيع اللاعب خالد السمومي.

وفقد فريق الفتح الرياضي تفوقه في الدقيقة الثانية من الشوط الثاني بعد أن سجل عميد فريق الترجي التونسي خليل شمام من ضربة ثابتة ،إستغل فيها خطأ بدائيا للحارس أيمن ماجد الذي كان تموقعه خاطئا ،وبشكل لايسقط فيه إلا حارس مبتدئ.

وأعطى هدف التعادل، لفريق الترجي التونسي، قوة إضافية جعلته يتحكم في الكرة بشكل جيد،وهدد مرمى الحارس أيمن ماجد في أكثر من مرة، كان أخطرها عندما لم يتحكم الحارس في كرة سهلة  وليضعها أمام قدم مهاجم من الترجي على بعد من المرمى.

والمباراة تدخل دقيقتها 67 يطرد الحكم السعودي تركي الخضير اللاعب المهدي بطاش بعد نيله البطاقة الصفراء الثانية.

ومكن النقص العددي في صفوف الفتح الرياضي ،فريق الترجي التونسي من التحكم في الكرة أكثر وساعده في ذلك تكدس لاعبي فريق الفتح في الدفاع وأرتكابهم للعديد من الأخطاء.

وزاد الحكم السعودي من مشاكل فريق الفتح عندما أعلن عن ضربة جزاء بعد إحتكاك بسيط بين اللاعب فوزير وأحد المهاجمينفي مربع عمليات الحارس ماجد ، في بداية الشوط الإضافي الأول،والذي طرد على إثره اللاعب فوزير بعد حصوله على إنذارين متتالين،الأولي بسبب الخطأ والثاني على الإحتجاج.

وحاول فريق الفتح العودة في المباراة لكن لم يتمكن من ذلك لأن لاعبيه فقدوا التركيز على المباراة،واهتموا بالإحتجاج على الحكم ولتنتهي المباراة بهزيمة ممثل الكرة المغربية وبالتالي مرور فريق الترجي التونسي إلى المباراة النهائية والتي ستجمعه بممثل الكرة الأردنية فريق الفيصلي الأردني.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.