الترجي التونسي بطلا للبطولة العربية للأندية للمرة الثالثة.

الأسود.عبد المجيد النبسي.

أختتمت مساء اليوم بملعب برج العرب بالإسكندرية بمصر بفوز فريق الترجي التونسي بلقب البطولة العربية للأندية وبالتالي الفوز ب 5 ،2 مليون دولار، قيمة جائزة البطل، ويعد هذا اللقب لقبه الثالث في هذه البطولة بعد لقب 1993 و2009 .

وجاء تتويج الترجي التونسي بعد الإنتصار على حساب الفيصلي الأردني ب3 مقابل هدفين وبعد اللجوء إلى لعب شوطين إضافيين بعدما إنتهى الوقت القانوني بالتعادل (2 -2 ).

وكان فريق الترجي التونسي منتصرا بهدفين مقابل لاشيء سجلهما اللاعب سعد بقير في الدقيقة 47 و54 . وتمكن فريق الفيصلي الأردني من إحراز هدفه الأول بواسطة اللاعب الليبي أكرم الزوي في الدقيقة 71 ،وليقلب الطاوبة اللاعب خليل بنعطية ، في الدقيقة 88 ،مسجلا هدف التعادل.

وعرف تحكيم المصري إبراهيم نور الدين إحتجاجات كثيرة على قراراته،وكان أهمها إحتساب هدف الفوز لفريق الترجي التونسي في الدقيقة 98 ،وهو الهدف الذي كان قبله خطأ كما أنه سجل من وضعية تسلل واضحة.

ودفع قرار الحكم بطاقم فريق الفيصلي الأردني إلى إقتحام رقعة الملعب والإعتداء على الحكم ،الذي أضطر إلى توقيف المباراة لمدة 5 دقائق.

وبقيت النتيجة على حالها وليعلن الحكم عن نهاية المباراة بين الترجي التونسي والفيصلي الأردني بانتصار فريق الترجي التونسي،ولتبدأ مباراة أخرى طرفاها لاعبو ومسيرو فريق الفيصلي المصري والحكم،الذي تم الإعتداء عليه ركلا،ولكما،وذلك بالرغم من تواجد رجال الأمن.

وأعاد المشهد ،ما وقع عند نهاية مباراة فريق الفتح الرياضي ضد الترجي التونسي،والتي كان بطلها الحكم السعودي تركي الخضير.

ومنذ إنطلاقة البطولة العربية للأندية بمصر كانت هناك إحتجاجات كثيرة على التحكيم،الذي أبان عن ضعف كبير،وبأنه كان النقطة السوداء في هذه البطولة العربية،وهوشيء تجاوزه خلال النسخة القادمة.

وأعلن الأمير تركي عند نهاية البطولة العربية للأندية بمصر بأن النسخة القادمة سيحتضنها المغرب سنة 2018 .

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.