الإتحاد الإفريقي  يهدد بالعقوبات ضد المخالفين

 

الأسود.عبد المجيد النبسي.

 ذكر الإتحاد الإفريقي على ضرورة  عد م الخلط بين المواقف السياسية ،والرياضة ،وطالب كل الأندية بضرورة إحترام  ذ لك لافتا إنتباهها إلى أن كل سلوك مخالف لذلك سيتم معاقبة  مرتكبيه.

 ويأتي خروج الإتحاد الإفريقي  بهذا التذكير، بعد رفض مدرب فريق الأهلي المصري حسام البدري تواجد “ميكروفون”  بين سبورت” القطرية ، المالكة لحقوق  بث   العديد من البطولات ومنها الإفريقية وذلك خلال ندوة صحافية على هامش مباراة فريق الوداد والأهلي المصري، برسم الجولة الرابعة من كأس عصبة الأبطال الإفريقية  ،وتعلل حسام البدري بتنفيذه لقرار دولة مصر بمقاطعة دولة قطر الذي أعلنته بعض دول الخليج.

 وكانت جماهير فريق النادي الإفريقي التونسي رفعت أيضا لافتة ذات حمولة سياسية في ذات الموضوع.

ولمراقبة كل مخالفة  طالب الإتحاد الإفريقي  من مراقبيه تضمين تقاريريهم كل سلوك لايفرق بين السياسة والرياضة،وكل مخالفة لقوانين الإتحاد الإفريقي.

 وبعيدا عن الخلط بين الرياضة والسياسة ،تابع الجميع كيف أن مشجعي الفرق التونسية،والمصرية تستعمل الشهب الإصطناعية،”والفوميجين” حراس مرمى الفرق المنافسة ،خلال المباريا بشكل كبير ،إضافة إلى أشعة الليزر لإرباك حراس مرمى الفرق المنافسة لفرقهم،وهي سلوكات تستوجب العقوبات أيضا. 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.