تونس تحتضن الأفروباسكات في غياب استراتيجية واضحة للمنتخب الوطني المغربي


الأسود:رشيد الزبوري

بعد عجز جمهورية الكونغو وتخلي دولة أنغولا في آخر لحظة من تنظيم بطولة إفريقيا للأمم لكرة السلة في الفترة ما بين 20 و30 غشت 2012 بسبب عجز الكونغو التكفل بمصاريف العرس الإفريقي وبسبب تراجع أنغولا من احتضان هذه التظاهرة لأسباب سياسية ،

وافق الاتحاد الافريقي لكرة السلة على الالتجاء الى تونس للخروج من المأزق ، علما أن المغرب كان بدوره ينوي احتضان ها ، لكن المشاكل التي تعانيها كرة السلة المغربية حالت دون ذلك. 

ويذكر أن الجامعة الملكية المغربية لكرة السلة لم تحدد معالم الاستعدادات الخاصة بالمنتخب الوطني المغربي لكرة السلة لحد اللحظة ، خاصة وأنها أكدت لبعض المنابر الإعلامية بإجراء عدة معسكرات بكل من تركيا وفرنسا وإسبانيا وإجراء دولي دولي بمدينة سلا استعدادا لهذا العرس الرياضي ، لكنها على ما يبدو أنها عاجزة عن تحقيق ذلك ، خاصة وأنها برمجت أول معسكر للمنتخب الوطني يوم 5 يوليوز 2017 بتركيا ولحد الأن لا شيء يؤكد دعوة العناصر الوطنية ولائحة عناصر المنتخب ومواعيد السفر إلى تركيا.

و ستكون أفروباسكات 2017 ذات تنظيم مشترك مع السينيغال حيث يحتضن كل بلد لقاءات مجموعتين على ان تقام مباريات الادوار ربع النهائية و نصف النهائية و النهائي و المباراة الترتيبية من أجل المركز الثالث بتونس.

و سيدور عرس السلة الافريقية في الفترة الفاصلة بين 8 و 16 سبتمبر القادم بقاعة رادس متعددة الاختصاصات.

و ستقام لقاءات الدور الأول من 8 الى 10 سبتمبر و لقاءات الدور الثاني من 14 الى 16 من نفس الشهر.

و سيعقد رئيس الجامعة التونسية لكرة السلة علي البنزرتي ندوة صحفية يوم الإثنين المقبل لإعطاء تفاصيل إضافية حول الحدث.

و يذكر ان تونس احتضنت بنجاح نسخة 2015 و شهدت رقما قياسيا في الحضور الجماهيري في تاريخ المسابقة ب 14.000 متفرج

و تعتبر بطولة إفريقيا للأمم أبرز بطولة افريقية في كل الرياضات بعد “كان” كرة القدم

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.