النادي البحري لشاطئ الرباط ينظم النسخة العاشرة للمهرجان البحري الدولي للرباط.

الأسود:عبد المجيد النبسي.

تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس ،ينظم النادي البحري لشاطئ الرباط  تحت شعار”الرياضة البحرية بين الحق في الممارسة والحفاظ على البيئة” وذلك مابين 26 يوليوز الجاري و31 منه،وذلك على شاطئ الرباط  وضفة أبي رقراق.

ولتسليط الأضواء على برنامج النسخة العاشرة عقد النادي البحري لشاطئ الرباط ندوة معصر اليوم الخميس ،أعلن خلالها رئيس النادي زهير الشرقي بأنه وبالرغم من نقص الموارد المالية،فإن برنامج المهرجان البحري عرف زيادة في الأنشطة،والرياضات البحرية.الرئيس زهير أضاف”سنة بعد أخرى نجد أنفسنا مطالبين بتطوير المهرجان البحري الدولي لمدينة الرباط الذي حضي بالرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس،ونحن نحس بأن المهرجان أصبح له صيته الدولي وذلك من خلال مشاركة العديد من الدول الأوروبية،والعربية،ودول من إفريقيا.لقد أصبح مهرجان الرباط البحري،موعدا ينتظره عشاق الرياضات البحرية،حيث تقدم لهم الفرصة للتعرف على رياضة  الشراع،قوارب الكاياك،التجديف،إضافة إلى الترياتلون كما ستكون الفرصة سانحة ولثاني مرة للأولمبياد الخاص للمشاركة”

 

وأكد  سعيد العبدي الكاتب العام للنادي البحري لشاطئ الرباط والمنسق العام لمهرجان الرباط البحري،بأن المهرجان يمكن من تنشيط المدينة رياضيا ،وفنيا،مع ما تستفيد منه المدينة من رواج إقتصادي خاصة وأن هناك العديد من الدول التي ستشارك فيه وأضاف”نحن نجعل الكثير من المعدات البحرية رهن كل زوار الشاطئ ونعطيهم فرصة للإستئناس بها،لأن ذلك سيجعلهم يتعرفون على الأشياء الجميلة في الرياضات البحرية”

وعن الجانب المالي للمهرجان أوضح سعيد العبدي بأن كل جامعة رياضية مشاركة تهتم برياضتها البحرية،وتمول أنشطتها،وهذا ما مكن من التغلب على الخصاص المهول في الموارد المالية”

 يذكر بأن النسخة العاشرومن المهرجان البحري الدولي للرباط،ستتميز بإحياء سهرة فنية على ضفة أبي رقراق

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.