الرجاء ينفرد بالمركز الثاني بعد تغلبهم على سريع وادزم‎

 

الأسود : أحمد باعقيل _ ع بلمكي .

استعاد الرجاء البيضاوي نغمة الانتصارات، بفوزه 3-1 على ضيفه سريع واد زم، الوافد الجديد،  في البطولة الوطنية  الإحترافية  لكرة القدم.
وبهذا الفوز، وهو الرابع له هذا الموسم، ارتقى الرجاء إلى المركز الثاني، رافعا رصيده إلى 15 نقطة، متأخرا بنقطة واحدة عن المتصدر حسنية أكادير.
في المقابل تعرض سريع واد زم لهزيمته الثالثة، ليحتل المركز السابع، بعدما تجمد رصيده عند 12 نقطة.
وكان الرجاء بطل كأس العرش، والذي لم يذق طعم الفوز في آخر ثلاث مباريات، الطرف الأخطر منذ البداية.
وكاد المدافع محمد أولحاج أن يفتتح التسجيل، في الدقيقة التاسعة، لكن تسديدته من داخل منطقة الجزاء أبعدها الحارس، محمد بوجاد.
ورد سريع واد زم بعد اكتمال ربع ساعة، بتسديدة توفيق الصفصافي التي علت العارضة بقليل.
واستمر ضغط لاعبي الرجاء عبر الأطراف، لكن الشوط الأول انتهى بالتعادل السلبي.
وأثمر ضغط الرجاء البيضاوي عن افتتاح التسجيل في الدقيقة 52، عبر المهاجم عبد الكبير الوادي، الذي استفاد من سوء إبعاد داخل منطقة الجزاء.
وأدرك سريع واد زم التعادل بعد عشر دقائق، في أول لمسة للبديل ممادو سيديبي، الذي تفوق على المدافع محمد أولحاج، وانفرد بالحارس أنس الزنيتي، قبل أن يهز الشباك.
وكاد سيديبي أن يضيف الهدف الثاني في الدقيقة 70، لكن الحارس تدخل بنجاح، قبل أن يعيد الظهير الأيمن محمد خلدان التقدم للرجاء، في الدقيقة 75، بعد أن استغل سوء التنظيم الدفاعي، ليسدد من زاوية ضيقة.
وأكمل المدافع بدر بانون ثلاثية الرجاء، في الدقيقة 78، بضربة رأس إثر ركلة ركنية من زكريا حدراف، من جهة اليمين.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.