اختتام الأيام الرياضية لاتحاد طنحة كرة السلة بخريبكة

الأسود  : عن موقع إتحاد طنحة

لأن الرياضة تفرض في الأساس على جميع الفاعلين الإنطلاق من بوثقة التعارف و تجسيد المعارف و اكتشاف مميزات الآخرين, كان فريق الإتحاد الرياضي لطنجة لكرة السلة على موعد مع زيارة رياضية ترفيهية لعاصمة الفوسفاط مدينة خريبكة بوفد يتكون من30 فردا يمثل فئتي الصغار و الفتيان ذكور بعد دعوة كريمة من نادي اولمبيك خريبكة، و قد كان الأساس منها خلق مزيد من الإحتكاك و التجانس و ربح أكبر عدد من المباريات الودية  التي يمكنها أن تعود بالربح الكبير على الفريقين ما دامت تنسجم مع المخطط الاستراتيجي الذي تنهض به جمعيةاتحاد طنجة و نادي أولمبيك خريبكة.
الرحلة  دامت ثلاثة ايام من 20 إلى 22 يناير شملت إجراء( 4)، اربع مباريات ودية و زيارات استطلاعية ترفيهية لعدد من الفضاءات التي تزخر بها المدينة وسط استحسان الجميع من أحفاد ابن بطوطة لهذه البادرة  التي ستظل راسخة في أذهان كل المشاركين كما ستعود بالنفع الكبير على مستقبل كرة السلة الوطنية إذا تعممت الفكرة بين الفرق لفسح المجال أمام الفئات العمرية إناثا و ذكورا لتلافي والتنافس والاحتكاك بينهم لتطوير إمكانياتهم الفكرية، البدنية والتقنية.
رحلة ابناء البوغاز كانت غنية ومفيدة من جميع الجوانب لما حملت في طياتها عدة رسائل نبيلة استفاد منها الأطفال، حيث و بعد استقبال مميز للغاية لبعثة الفريق بمقر إقامة جمعيتنا مساء السبت المنصرم, باشر أبناء اتحاد طنجة محطتهم الرياضية بلقائين لفئتي الصغار و الفتيان كانتا فرصة للتقرب من مدى قدرة الجمعيتين على رفع شعار العمل القاعدي البناء فوق  أرض الواقع و بشكل بارز  كانت استفادة جمعيتنا كبيرة للغاية ما دامت اللقاءات الاعدادية المبرمجة جمعتنا بواحدة من المدارس الرنانة و ذات المصداقية الكبيرة في العمل القاعدي و التي أنجبت عديد الأسماء على المستوى الوطني.
بعزم كبير خاض صغارنا لقاءا حبيا ضد صغار اولمبيك خريبكة  الذي أظهر نجاعة العمل الذي نشتغل عليه في محور الفئات السنية و هو ما أفرز لقاءا أظهرت فيه عناصرنا ندية كبيرة و حماسا منقطع النظير و الذي كان فرصة للاطار مصطفى بلهاشمي لربح مباريات أكثر و خلق انسجام أجود بعد المشاركة المميزة منذ أسابيع بدوري وطني بمكناس, و إن كان اللقاء قد انتهى لفائدة اولمبيك خريبكة بحصة 22#21 فأنه عكس الندية و التقارب الشديد بين فريقينا و أتاح الإمكانية لمدربي الفريقين لتصحيح الأخطاء و تعزيز نقاط القوة، و على غرار مباراة الصغار خاض فتيان الفريقين مباراة طبعتها الندية و الحماسة أثارت استحسان الجميع وابهرتهم نظرا للمستوى التقني الهائل الذي يبعث على التشجيع الدائم و هو ما عكسته نتيجة المباراة التي انتهت للخريبكيين بحصة 62#55,و مع  ذلك اعترف مسؤولو الفريق الخريبكي بأفضلية فريقنا على المستوى التقني و التكتيكي لاشبال الإطار خالد اوبركة الذي يقدم عمل جيد مع فريقه.
و على نفس الإيقاع تنافس الفريقان بندية اكبر خلال اليوم الموالي و كانت فيه الاستفادة أفضل و أكبر لما برهن صغار فريقنا  فيه عن قوة كبيرة و مستوى يبعث على الارتياح هجوميا و دفاعيا بعدما تمكنوا من الفريق الخريبكي بحصة 17#7, لتكون هذه المحطة مناسبة لتجسيد الخطط التكتيكية لمدرب الفريق و الوقوف على مدى تحسن عناصره نظرا للعمل الكبير الذي ظهر بشكل جلي فوق أرضية قاعة الأمل بخريبكة التي احتضنت اللقاءات, و على غرار مقابلة الامس حضرت الندية خلال لقاء الفتيان الذي أظهر مجددا المستويات التقنية الرفيعة لفتيان اتحاد طنجة حيث اتخذت المباراة طابع المباريات الرسمية بحماسها و التشويق الذي ميزها، وآلت نتيجتها لأولمبيك خريبكة بحصة 53#40
وموازاة مع الجانب الرياضي و التنافسي كان فريق اتحاد طنجة ضيفا على نادي الرماية حيث استعرض السيد محمد فنون رئيس النادي جملة من الالعاب الرياضية ذات الطابع الاولمبي و كان أهمها السكيت الاولمبي و التراب الاولمبي و القنص البري فضلا عن الرماية القائمة, هذه الأخيرة حظيت بإعجاب صغار و فتيان جمعيتنا بعدما نالوا فرصة تجريبها عبر محاولات بواسطة البندقية و اكتشفوا مميزاتها و تحدياتها. و اختتمت منافسات هذه الزيارة الميمونة بتوزيع عدد من الأقمصة  التي ترجمت متانة العلاقات المميزة التي تربط الجمعيتين و اللتان تصران على الاستمرار في هذه العلاقات الأخوية و الودية بتوقيع إتفاقية شراكة وتعاون تشمل عدة جوانب مهمة ستعود بالنفع على الناديين وممارسيهم و المدينتين.
عموما يبقى الهدف من هذه الرحلة في الجانب الرياضي خلق المزيد من التجارب و اكتساب خبرات أكثر و هو ما تحقق بالفعل عبر المباريات البرمجة، و ختاما و بهذه المناسبة تتوجه جمعية اتحاد طنجة  بخالص الشكر وصادق أسمى عبارات االامتنان و التقدير  لكل مكونات أولمبيك خريبكة لكرة السلة ، وخصوصا السيد الرئيس سعيد بوتريد و المدير التقني مصطفى مفيد و كذالك العضو الجامعي السابق محمد علي الزنايدي على حفاوة الاستقبال و حرارة اللقاء، و تجدد إدارتها خالص امتنانها لكل أعضاء النادي مكتبا و إدارة تقنية و لاعبين و جل الفاعلين بها.
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.