الهوكي على الجليد بالمغرب بين طموح المكتب الجامعي واكراهات ضعف الإمكانيات وغياب الحلبات

الأسود: عبد القادر بلمكي

تم تقديم ثلاثة مباريات عن الجولة الثالثة من البطولة الوطنية للهوكي على الجليد بحلبة الجليد التابعة لمؤسسة “واندر لاند ادفونتير” بمدينة الدار البيضاء وقد لقيت الجامعة الملكية المغربية للهوكي على الجليد عدة عراقيل ومشاكل همت بالأساس مشكل عدم تواجد حلبات خاصة لإجراء مباريات البطولة والاقتصار على حلبتي الدار البيضاء وحلبة “ميغامول” بالرباط كما ان ضعف الامكانيات يقف حاجزا امام طموحات المكتب الجامعي لتطوير هذا النوع الرياضي وقد تم برمجت ثلاثة مباريات على حلبة “واندر لانت أدفونتير بالدار البيضاء ”
وقد عرفت هده الدورة ثلاث مقابلات مقدمة عن الجولة الثالثة من البطولة بين فريق الدب البيضاوي ضد فريق الرباط العاصمة وانتهت بحصة أربعه أهداف مقابل ثلاثة لصالح الدببة أما المقابلة الثانية بين النسور البيضاوي وفريق قراصنة سلا وفاز القراصنة بهدفين لواحدة وفي المقابلة الأخيرة والتي جمعت بين قراصنة سلا ضد فريق الرباط العاصمة وفاز بها القراصنة بثلاثية مقابل هدف واحد وكانت السيطرة للقراصنة في جل أطوار المقابلة وكان العنصر البارز في المقابلة الحارس كعادته هيثم المريني حيث تصدي الى كل الهجمات التي يقوم بها هجوم العاصمة.
وللتذكير ان استغلال هذه الحلبة من قبل زوار هدا المركب التجاري من اجل ممارسة انشطتهم أخرت استفادة الجامعة من مزاولة اجراء مبارياتها متأخرة وهذا في حد ذاته من الاكراهات التي تقف امام المكتب الجامعي لتطوير هذا النوع الرياضي الذي تفاجأت من خلاله الجماهير المغربية عامة والبيضاوية خاصة حيث البعض تعرف على هده الرياضة لأول مرة بل هناك من تفاجأ واستغرب بتواجد فرق مغربية تمارس رياضة الهوكي على الجليد وقد عاين المباريات الثلاثة جماهير غفيرة استمتعت بعروض شيقة من هده الرياضة الجديدة بالمغرب.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.