رحم الله زميلنا مصطفى العثماني أحد الإعلاميين المتميزين

الأسود: رشيد الزبوري

بعد مسيرة رياضية وإعلامية حافلة بالعطاء والتضحيات، و بعد عطاء كبير لأكثر من نصف قرن، ودعنا بعد صلاة ظهر اليوم في جنازة مهيبة بحضور حشد غفير من رفاق الراحل من أصدقاء الدرب وصحفيين ورياضيين زميلنا وصديقنا الصحفي المقتدر مصطفى العثماني أحد رواد الإعلام المغربي بجريدة الأنباء ومؤسسة ميثاق المغرب – الميثاق الوطني وجريدة المغرب الناطقة بالفرنسية – وعدة مجلات رياضية وأحد مؤسسي اللجنة الوطنية للإعلام والتواصل المدرسي بمديرية الارتقاء بالرياضة المدرسية في عهد أول مدير لهذه المديرية الأستاذ الحسين بوهروال أطال الله عمره بجانب العديد من الصحفيين المتخصصين في مجال الرياضة الوطنية والرياضة المدرسية .
لقد قدم المرحوم خدمات جليلة للرياضة المغربية وللصحافة الوطنية والمدرسية بالتفاني و نكران الذات و تراجعت صحته في الأيام الأخيرة و داهمه العياء ، حيث أجرى منذ عشرة أيام عملية جراحية على القلب بمتشفى الشيخ زايد بالرباط ليغادرها معافى ، ليعود إليه من جديد يوم الأربعاء الماضي في غيبوبة إلى أن فارق الحياة .
رحم الله الأخ والصديق العزيز مصطفى العثماني ، راجين من الله عز وجل أن يسكنه فسيح الجنان ويلهم ذويه الصبر والسلوان وخاصة نجليه طارق وزوجته الفاضلة ، إنا لله وإنا إليه راجعون.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.