تحت شعار”سباق ضد المخدرات” جماعة زكوطة تنظم النسخة الثالثة لسباقها الدولي.

الأسود: عبدالمجيد النبسي

في إطار  النسخة 21 لمهرجان زكوطة، المنظم من طرف جماعة زكوطة، وذلك إحياء للثرات المادي وغير المادي، وخدمة للثرات المحلي بجميع أشكاله وانسجاما مع مع الأوراش الكبرى التي يقودها صاحب الجلالة الملك محمد السادس، تعيش زكوطة منذ15 أبريل الجاري إلى غاية 22 يوليوز 2018 ،على إيقاع مجموعة من الأنشطة الثقافية والفنية والرياضية.

وتحت شعار”سباق ضد المخدرات” تنظم جماعة زكوطة النسخة الثالثة للسباق الدولي على الطريق’10كلم ) والمعروف باسم “كوريدا زكوطة”.

وسيشارك في السباق مجموعة من أكبر العدائين تتويجا، في هذا النوع من السباقات، يمثلون كينيا،إثيوبيا، أوروبا، والمغرب.

وإلى جانب هذا السباق سيعرف مهرجان زكوطة تنظيم “كوريدا عائلية” تشارك فيها مجموعة من عائلات دواوير الشراردة (زيرارو، اشبانات، أولاد الدليم ووتكنة.

وسيعرف يوم 22 يوليوز 2018 تنظيم ترايل زكوطة وذلك كتتويج لكل الأنشطة التي تعرفها جماعة زكوطة.

عن هذا السباق صرح العداء المغربي ومدير السباق رشيد بنمزيان:”كوريدا” زكوطة أصبح له صيتها الدولي وذلك من خلال مشاركة ألمع العدائين الأفارقة من كينا، وإيثيوبيا وأوروبا، ونتمنى خلال هذه النسخة أن يكون التتويج مغربيا، مايميز سباق زكوطة الدولي هو كونه ينظم تحت شعار”سباق ضد المخدرات” وذلك للتحسيس بمخاطر هذه الآفة التي تهدد صحة المواطنين خاصة الشباب منهم”

وعن الجوائز أضاف رشيد بنمزيان :” تحفيزا للمشاركين الذكور، والمشاركات من الإناث سيفوز العشرة الأوائل بجوائز تختلف بإختلاف المرتبة”

وعن مهرجان زكوطة في نسخته 21، صرح عبد النبي سليكان رئيس المهرجان ورئيس جماعة زكوطة للأسود “نعمل من خلال هذا المهرجان إلى إماطة اللثام على ما تزخر به قبيلة الشراردة من مقومات رياضية وثقافية وموروث شعبي وثقافي كالفروسية، ويمكن القول بأن جماعة زكوطة وحدها التي تنظم مهرجانا يمتد ل 16 أسبوعا وهذا يعطي الدليل على رغبة المنظمين في خلق فضاءات لتنمية القدرات الفردية”

يذكر بأن  المهرجان الذي انطلق منذ 8 مارس بمناسبة عيد المرأة، سيعرف سهرة فنية تشارك فيها  كل من سعيدة شرف وأيمن السرحاني.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.