إدريس الهلالي يحضر إجتماع المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي للمواي طاي

الأسود: متابعة

احتضنت مدينة كانكون بدولة المكسيك يوم الإثنين 14 ماي 2018  اجتماعا موسعا للمكتب التنفيذي للاتحاد الدولي للمواي طاي ifma والذي شارك ضمن أشغاله السيد إدريس الهلالي الرئيس المؤسس للجامعة الملكية المغربية لرياضات الكيك بوكسينغ ، المواي طاي ، الصافات والرياضات المماثلة وذلك بصفته نائبا لرئيس هذا الاتحاد الدولي .
ويأتي انعقاد هذا الاجتماع الهام على هامش إقامة بطولة العالم للمواي طاي التي تحتضنها مدينة كانكون المكسيكية من 10 وإلى غاية 19 من شهر ماي الجاري ، حيث تضمن جدول أعماله العديد من النقط التي تمت مناقشتها بشكل مستفيض ، فبعد الكلمات الافتتاحية لكل من رئيس الاتحاد الدولي وأمينه العام و مديرة الرياضة ، تناول الاجتماع كل النقط المدرجة كتلك التي تهم الاتفاقية المبرمة بين الاتحاد الدولي و مؤسسة sport accord برسم سنة 2018 و المنافسة العالمية التي تجرى فعالياتها حاليا بالمكسيك ، ثم عرض تقرير خاص عن أهم المحطات الدولية المبرمجة برسم هذه السنة ومن بينها بطولة أوربا للمواي طاي شهر يونيو المقبل ثم بعدها البطولة الجامعية التي ستحتضنها مدينة باتايا التايلاندية بنفس الشهر فبطولة العالم للشبان التي ستجرى بالعاصمة بانكوك شهر غشت وبعدها البطولة الآسيوية المقررة بماكاو ، كما تم أيضا
بعد ذلك بسطت تقارير أخرى إضافية للنقاش وهي المتعلقة بيوم المواي طاي الخاص بسنة 2019 ثم استعدادات رياضة المواي طاي للانخراط الأولمبي وكذا مخططها الاستراتيجي المقبل كما تمت أيضا مناقشة التقرير المالي السنوي والتهيئ للجمع العام للجمعية العمومية الذي تقرر بالعاصمة التايلاندية بانكوك شهر غشت المقبل وعلى هامش بطولة العالم للشبان التي تقررت إقامتها هناك ، وأيضا تم تسليط الضوء على المقر الجديد للاتحاد الدولي بلوزان السويسرية ، ولعل من بين الملفات الأخرى التي تناولها اجتماع المكتب التنفيذي لهذا الاتحاد الدولي تلك التي تهم النسخة الثانية من البطولة الإفريقية والتي سينظمها الموسم المقبل الاتحاد الإفريقي للمواي طاي الذي يرأسه رئيس الجامعة الملكية المغربية لرياضات الكيك بوكسينغ ، المواي طاي ، الصافات والرياضات المماثلة السيد عبد الكريم الهلالي ، حيث نوقشت ملفات الترشيح لها والتي تقدمت بها كل من دول الجزائر ، الغابون وتونس ؛ هذا علاوة على العديد من النقط الإضافية الأخرى التي طرحت على طاولة النقاش .
قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.