رونار يحرم الرجاء من 220 مليون سنتيم بسبب بانون

الأسود: متابعة

لن يتمكن الرجاء الرياضي لكرة القدم من الحصول على 220 مليون سنتيم من الفيفا.
وذلك بعدما قام الناخب الوطني هيرفي رونار باستبعاد بدر بانون من اللائحة النهائية للأسود التي ستشارك في نهائيات كأس العالم بروسيا، مفضلا الاحتفاظ بيوسف النصيري مهاجم مالقة الإسباني.

وكان الرجاء الرياضي سيضمن الحصول على 220 مليون سنتيم، من الفيفا التي قررت تخصيص 209 مليون يورو لتعويض الأندية التي يشارك لاعبوها في المونديال، بعدما حددت قيمة التعويض في 8530 يورو عن كل يوم بداية من فاتح يونيو الحالي، وإلى غاية إقصاء المنتخب المعني بالأمر.

في حين سيحصل فريقا نهضة بركان واتحاد طنجة على تعويض الفيفا بعدما ضمن أيوب الكعبي ورضا التكناوتي المشاركة في كأس العالم.

وشكل إبعاد بانون من المنتخب الوطني، صدمة كبير لمحبي وعشاق فريق الرجاء الرياضي، الذين كانوا يتوقعون تألق اللاعب في كأس العالم ومن تم الدخول في تجربة احترافية بأحد الأندية الأوروبية.

وكان بنون قد تألق رفقة المنتخب المحلي الذي توج بلقب البطولة الإفريقية للاعبين المحليين، قبل أن يضمن له مكانا بالمنتخب الأول، غير أن رونار فضل عدم الاعتماد عليه في لائحته النهائية بكأس العالم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.