عودة رياضة كرة السلة لمدينة أصيلة بعد غياب 20سنة

الأسود:جعفر مهدي
لأول مرة في تاريخه الكروي يلعب فريق الجمعية الرياضية الأصيلية لكرة السلة طريقه في بطولة القسم الثالث عصبة طنجة تطوان الحسيمة ، الذي ابتدأ هذا الموسم ، ليكون هو ممثل مدينة أصيلة الوحيد ، في هذه الرياضة الأنيقة ، التي غابت أكثر من 20 سنة على المدينة بعد التجربة السابقة لفريق الأمل الأصيلي رفقة الاطارين عبد السلام بنطيب و البشير البعليش ، وتعود الآن إلى الواجهة وكلها حماسا وطموحا، لتثبيت قدمها وفرض مكانتها ضمن فرق العصبة الستة، التي ستكون طرفا في البطولة التي ستنطلق أطوارها يوم غد ، أبناء الاطار عبد السلام بنطيب ،سيستهلون مشاركتهم الاولى بمواجهة فريق لكوس القصر الكبير ، صاحب الخبرة والمستوى الجيد ، وهذا في صالح الجمعية الأصيلية التي ستكسب الكثير من خلال هذا اللقاء ، خاصة التجربة التي ستنفع الفريق في الجولات القادمة ، وهي تجربة أولى يخضع لها عناصر الجمعية الأصيلية ، الذين أبانوا غير مرة في لقاءاتهم الحبية السابقة ،و اظهرو على مستواهم الجيد ، الفريق الزيلاشي هذا الموسم يسعى فقط لاكتساب الخبرة والتجربة ، لكن لا يعني هذا أن الفريق سيكون سهلا أمام المنافسين، بل سيسعى لتحقيق نتائج إيجابية رغم فارق التجربة..
حظ سعيد لفريق الجمعية الرياضية الأصيلية الفتية ، في مشوارها هذا الموسم.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.