فرحة الإنتصار كادت أن تودي بحياة لاعب المغرب التطواني

 

الأسود : أيوب قيس المدياري

كادت مبارة المغرب التطواني و المولودية الوجدية أن تتخول قاب قوسين لجنازة بعد الفرحة الهيستيرية للاعب نصير الميموني كاد أن يفقد حياته لولا تدخل رئيس النادي و أحد المنخرطين الذين تواجدوا بالمنصة الشرفية لملعب سانية الرمل بتطوان.

الجدير بالذكر أن المبارة إنتهت بتفوق المغرب التطواني بأربعة أهداف مقابل هدف وحيد لفارس الشرق.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.