كاسيميرو يعطي دروسا في الإحتراف

الأسود : خليل البجاوي

يعدكارلوس انريكي كاسيميرو ركيزة أساسية في منظومة ريال مدريد التي حققت الثلاثية المثثالية في دوري الأ بطال, اليوم وأنا أتصفح الصحف والمواقع الاسبانية أتارتني هده القصة وأحببت مشاركتها معكم كمثال على الإحتراف في أرقى مستوياته.

السبت 27 يوليو 2019 ، كان كاسيميرو في عطلة رفقة عائلته في ساوباولو ثلاث أسابيع بعد الفوز بالكوبا أميركا مع البرازيل في الماراكانا, كانت حقيبته جاهزة للذهاب لبضعة أيام نحو مدينة أورلاندو رفقة والدته و شقيقته و زوجته وطفلته الصغيرة, لكن في تلك الليلة شاهد عبر التلفاز كارثة خسارة ريال مدريد وديا في الديربي بـ7-3 ضد الأتليتي في نيوجيرسي.
ما جعل كاسيميرو يغير وجهته ويضحي بما بقي من عطلته ويحجز تذكرة نحو مدريد, وفي يوم الإثنين كان يتدرب رغم أن عائلته ذهبت للولايات المتحدة لإستكمال ذلك الأسبوع من العطلة الذي كان متبقيا له.
بعد ذلك بـ10 أيام لعب البرازيلي أول 45 دقيقة ضد سالزبورغ وحينها بدأ مدريد في التحسن وكأنه تم تركيب عمود فقري له ومنذ ذلك الحين لم تتم إراحة كاسيميرو إلا نادرا.
قد يقول قائل أن اللاعب يتقاضى أجرا بملاين الأوروات وهو في النهاية لاعب محترف, لكن اللاعب كاسيميرو ضرب مثالا في التفاني في خدمة شعار النادي, فهو لم يكن ملزما بالقيام بما قام به, ولكن المستفادمن القصة أن النجومية تأتي بالعمل والتضحية فمن أراد العلى سهر الليالي

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.