” الكيل بمكيالين ”  هكذا رد طلال على قرار لجنة الأخلاقيات بخصوص الحداد ” .

الأسود:

نشر محمد طلال عضو المكتب المسير لفريق الوداد الرياضي تدوينة على حسابه بالفايس يرد من خلال على قرار لجنة الأخلاقيات التابعة لجامعة كرة القدم .

<< لم أكن أعتقد أن نجاحات 5 سنوات قد نؤدي ضريبتها بهذه الكيفية، ثم لم أكن أتخيل أن يبرع نفس القاضي في جلد متهم والتغاضي عن آخر….
أي قاض هذا؟؟؟
إنها سخرية الأقدار، أن يتوقف إسماعيل لفعل لا ندافع عن صوابه، ولكن أن نغض البصر عن آخرين صالوا وجالوا سبا وشتما، قولا وبالحركات التي تسيء للرياضة وشرفها، وحتى للحياء العام لمشاهدي القنوات العمومية وغيرها،
والداعي أنها بطولة خارجية..؟؟
لمن أصدر حكمه أقول: إن فيما حدث مع بارتيز الحارس الفرنسي لعبرة لأولي الألباب، حين أوقفته الجامعة الفرنسية، بعد الحادث الشهير الذي بصق فيه على الحكم خلال مباراة حبية ضد الوداد، القوانين نفسها، ولو بتغيير العناوين، واللاعبون يحملون رخص اللعب من الجامعة الملكية وليس من اتحاد آخر….
لقد أخطئتم اليوم، وجانبتم الصواب، وأظهرتهم للعيان، أنكم تكيلوا بمكيالات وليس فقط بمكيالين..
كيف سيفسر القاصرون من محبي كرة القدم ولاعبو مدارسها هذا الحكم؟؟، حتما سيقولون: علينا أن نهين الجماهير ونتغنى فيها سباًّ فقط في مباريات خارجية، ومن الواجب اجتناب ذلك في البطولة وكأس العرش..
أين كانت لجنة الاخلاقيات حين تبع لاعب خصمه والعدسات خلفه؟ ثم حين نقل الاعلام آخر يرفع أصبعه الأوسط في وجه صديقه في بث مباشر في الوطن وخارجه؟؟
ااحترموا عقولنا، أو أوقفوني مع الحداد للأبد إن كان ذلك سيعمق جراح من تسيد الكرة في المغرب وسيبقى، وسيسعدكم!!!
إن أخفقنا اليوم، فلا نبتغي تصدير الأزمات، المسؤولية نتحملها نحن، وحتى حين يخرج الرئيس ليقول أنه يتحملها وحده، فنحن نتحملها معًا، كما نبرع في الاحتفال وأخد الصور، لنا من الرجولة أن نعترف أننا نتحمل المسؤولية كلنا في أيام ونتائج كالتي نعيشها اليوم، كُلًّا أو جزءا، هذه الحقيقة…

والحقيقة الأخرى أن الوداد عائد ولو كره الكارهون…

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.