خلق نموذج ناجح يرتقي بالتعليم و الرياضة و تشديد الرقابة على أنشطة الجامعات أكبر رهانات الوزير شكيب بنموسى

الأسود: عبد القادر بلمكي

لأول مرة مند سنوات عديدة, تم إلحاق قطاع الرياضة بقطاع التربية الوطنية و التعليم الأولي, و هدا التغير يدل أيضا على أن الدولة تسعى لإحداث تغير جذري على مستوى القطاع الرياضي.
لطالما نادى عديد الفاعلين الراغبين في خلق إقلاع رياضي حقيقي بالمغرب, إلى ضرورة أن تكون المدرسة هي المشتل الأول لإكتشاف المواهب, و هو ما إستجابت له الدولة, من خلال دمج القطاعين و تعين السيد شكيب بنموسى كوزير, و هو الدي راكم سنوات من الخبرة في عديد المسؤوليات.
لا شك أن شخصية الرجل, ستمنكه أيضا من تحقيق إقلاع حفيقي في قطاع التعليم, من أجل إعداد جيل جاهز للرفع التحديات الكبرى للمملكة.
و بصفتنا إعلاما رياضيا, نود أن نلفت إنتباه السيد الوزير شكيب بنموسى, إلى ضرورة تشديد الرقابة على بعض الجامعات الرياضية, التي تتلقى منحها السنوية ولا تقوم بأنشطة توازي القيمة المالية لهده المنح, أو تقوم بعديد الخروقات القانونية في تسير شؤون الجامعات الرياضية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.