تعادل بطعم الهزيمة هو العنوان البارز لموقعة النسور الخضر والفتح الرياضي بأرض الكازا بلانكا

 

الأسود: جواد الزهراوي

في مباراة بين طرف طامح للصدارة, وأخر عينه على الرجوع إلى سكة إنتصارات تتدبدب من مباراة لأخرى, دخل الرجاء الرياضي متسلحا يعامل الأرض والجمهور من أجل خطف النقاط الثلاث,فيما الفتح الرباطي راهن على خلق المفاجاة في لقاء ملغوم, بالفصل الأول الرجاء الرياضي بدى مسيطرا على التفاصيل فيه,سيطرة جادت بالهدف الأخضر الأول بعدما إنسل بنحليب ساقطا في مربع عمليات الفتح, ليتحصل على ضربة جزاء إنبرا لها عميد النسور الخضر محسن متولي, معلنا عن الهدف الأول في الدقيقة الخامسة عشرة, بعد ذالك تحرر الرجاويين أكثر غير أن التسرع في معظم محولاتهم فوت عليهم فرص قتل اللقاء, خصوصا كرة عن طريق الوردي, لينتهي الشوط الأول رجاويا بهدف يتيم.

في بداية الشوط الثاني بدت الأمور عادية ولا إختلاف فيها عن سابقتها,غير أن التغييرات التي لجأ لها الشابي, عوض أن تدفع بالنسر الاخضر ليحلق في سماء دونور كبلت أجنحته, الشيء الذي جعل الأمور تنقلب رأسا على عقب بعدما تمكن الضيف من إحراج المضيف بهدف غادر في الدقيقة السادسة و الخمسون, الشيء الذي منح الفريق العاصمي ثقة أكبر حتى بات متحكما في زمام الأمور, فيما الرجاء حاول جاهدا تفادي تعادل مخيب ولم ينجح, ليكون النسر الاخضر قد ضيع فوزا ثمينا يصح القول بأنه كان في المتناول.
جدير بالذكر أن أهم ما جاء في الأنفاس الأخيرة من المباراة, هو طرد مدافع الرجاء الرياضي إلياس الحداد.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.